فتحت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المنتشرة على طول الشريط الحدودي لقطاع غزة، نيران أسلحتها الرشاشة في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء، تجاه منازل الفلسطينيين القريبة منها.
وقال شاهد عيان إنه ومع نزول الضباب ومع اقتراب منصف الليل؛ شرعت كافة الأبراج العسكرية الإسرائيلية المنتشرة على طول الشريط الحدودي شرق قطاع غزة بفتح نيران أسلحتها الرشاشة بشكل متزامن ومكثف تجاه منازل الفلسطينيين القريبة منها.
وأضاف أن إطلاق النار هذا بشكل متزامن من كافة الأبراج العسكرية الممتدة من شمال قطاع غزة إلى جنوبه؛ يدلل على مدى خوف جنود الاحتلال من استغلال رجال المقاومة لنزول الضباب للتسلل أو تنفيذ أي عمليات ضدهم.
ولم يسفر إطلاق النار عن إصابة أي من الفلسطينيين بجراح، إلا أن حالة من التوتر سادت المناطق الحدودية.
وتضاف هذه الاعتداءات إلى سلسلة الخروقات الإسرائيلية المتواصلة للتهدئة التي أبرمت في الحادي والعشرين من نوفمبر 2012 بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال برعاية مصرية، حيث استشهد منذ ذلك الحين تسعة عشر فلسطينيًا، فيما اعتقل وأصيب العشرات، إضافة إلى اعتقال وإصابة قرابة 70 صيادًا وتفجير ومصادرة عدد من قوارب الصيد في عرض بحر غزة.
 

Facebook Comments