واصل أحرار وحرائر البحيرة نضالهم وحراكهم الثوري المناهض للانقلاب العسكري وجرائم وخرجوا في مسيرة ليلية مساء أمس الأحد بالتزامن مع ذكرى مذبحة سيارة الترحيلات وفض اعتصام رابعة العدوية والنهضة السادسة.

شهدت المسيرة مشاركة من أحرار البحيرة، رافعين عددًا من صور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية وصور الرئيس الشهيد محمد مرسي، ولافتات تؤكد صمودهم رغم جرائم الانقلاب من اعتقال تعسفي متصاعد وإخفاء قسري لعدد من أبناء المحافظة والتنكيل بالمعتقلين داخل السجون.

وجدد المشاركون العهد بمواصلة طريق الشهداء حتى القصاص لدمائهم الذكية ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها وعودة جميع الحقوق المغتصبة ومكتسبات ثورة 25 يناير.

كانت قوات الانقلاب قد اعتقلت خلال الـ24 ساعة ماضية من ابناء محافظة البحيرة؛ ما يزيد عن 10 مواطنين بعد عدة حملات طالت العديد من المراكز؛ استمرارًا لنهجها في الاعتقال التعسفي وجرائمها التي لا تسقط بالتقادم بحق أبناء المحافظة.

فيسبوك