كتب- أحمد علي:

 

واصل ثوار فاقوس بالشرقية نضالهم وحراكهم الثوري، ونظموا صباح اليوم السبت مسيرة تؤكد تواصل النضال رغم جرائم الانقلاب حتى عودة المسار الديمقراطي وجميع الحقوق المغتصبة والإفراج عن جميع المعتقلين والقصاص لدماء الشهداء، ضمن مظاهرات "حق الشعب" في يومها الثاني التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية في إطار موجة ارحل الممتدة.

 

ندد الثوار بجرائم الانقلاب وعبث السيسي عدو العدالة والغلابة بمقدرات البلاد، وسط تعالي الهتافات المعبرة عن غضبهم من تصاعد معدلات الفقر في ظل فشل قائد الانقلاب وعصابته في توفير احتياجات المواطنين الأساسية وتردي الخدمات العامة وتدني الرعاية الصحية بما أثقل كاهل المواطنين بالأعباء وزاد من ضنك وبؤس الحياة.

 

رفع الثوار علم مصر بجوار صور الرئيس محمد مرسي وصور الشهداء والمعتقلين وشارات رابعة العدوية ولافتات تحمل عبارات التأكيد على تواصل النضال حتى تحقيق جميع أهداف الثورة كاملةً، مشددين على ضرورة تضافر جميع جهود أحرار الوطن الرافضين للظلم لإنقاذ مصر وحقوق شعبها والنزول والمشاركة في ثورة الغلابة 11/11 القادم.

 

وانتفض ثوار الشرقية أمس الجمعة مع بدء مظاهرات حق الشعب بما يزيد عن 15 مظاهرة متنوعة اختتمت ليلاً بمسيرات من مدينتي العاشر من رمضان وديرب نجم تقدمها شباب الثورة، وسط تفاعل ومشاركة واسعة من الأهالي.

Facebook Comments