كتب- أحمد علي:

 

أصدرت محكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، أحكامًا بالسجن المؤبد ضد ثلاثة من مناهضي الانقلاب العسكري، وذلك في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"أحداث بولاق الدكرور" والتي تعود لأبريل من عام 2014.

 

والأبرياء الصادر بحقهم أحكام المؤبد هم: حضوريًّا عمر أحمد عبد الحافظ وعمرو أحمد زكي، وغيابيًا طارق عبد الحفيظ، كما ألزمت المحكمة الصادر بحقهم الأحكام الجائرة بدفع 500 جنيه للمدعو عاطف إسكندر يونان بزعم إتلاف السيارة الخاصة به، على سبيل التضامن فيما بينهم، وأمرت بوضع المحكوم عليهم تحت مراقبة الشرطة لمدة خمس سنوات، وألزمتهم كذلك بالمصاريف.

 

كانت نيابة الانقلاب قد لفقت للوارد أسماؤهم في القضية الهزلية اتهامات عدة؛ منها "التجمهر والانضمام لجماعة محظورة، والتعدي على المواطنين وممتلكاتهم الخاصة؛ ما أدى لوفاة موطن وتحطم سيارة".

 

 كما أجلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، محاكمة 2133 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، بهزلية "أنصار بيت المقدس"، إلى جلسة 17 يونيو المقبل، لغياب الشهود الذين كان مقررًا سماع شهادتهم بجلسة اليوم.

كما أرجأت محكمة جنايات الجيزة، محاكمة 30 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، على بالهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"خلية أوسيم"، إلى جلسة 11 يوليو، لاستكمال مرافعة الدفاع.   واستمعت المحكمة بجلسة اليوم، إلى مرافعة دفاع المعتقل الثامن بالقضية، حيث تركزت المرافعة على الدفع ببطلان اعتراف المعتقل، لكونه تم تحت إكراه مادي ومعنوي ونفسي.  

كما دفعت المرافعة كذلك بتناقض التحريات، مشيرًا إلى أن أحدهما نسب لموكله وضع قنبلة هيكلية بمجلس مدينة أوسيم، في حين نسبتها تحريات أخرى لمتهم هارب لم يتم القبض عليه.

كما أرجأت محكمة جنايات الجيزة، محاكمة 30 معتقلاً من رافضي الانقلاب العسكري، على بالهزلية المعروفة إعلاميًا بـ"خلية أوسيم"، إلى جلسة 11 يوليو، لاستكمال مرافعة الدفاع.   واستمعت المحكمة بجلسة اليوم، إلى مرافعة دفاع المعتقل الثامن بالقضية، حيث تركزت المرافعة على الدفع ببطلان اعتراف المعتقل، لكونه تم تحت إكراه مادي ومعنوي ونفسي.   كما دفعت المرافعة كذلك بتناقض التحريات، مشيرًا إلى أن أحدهما نسب لموكله وضع قنبلة هيكلية بمجلس مدينة أوسيم، في حين نسبتها تحريات أخرى لمتهم هارب لم يتم القبض عليه.   أرجأت الدائرة 15 "إرهاب" بمحكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار شعبان الشامي، سابع جلسات محاكمة 24 شخصًا من رافضي الانقلاب العسكري، منهم 14 معتقلاً، على رأسهم أحمد محمد طه وهدان"، نجل الدكتور محمد طه وهدان عضو مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين، وذلك على خلفية اتهامهم في القضية المعروفة إعلاميًا باسم "لجان العمليات المتقدمة"، إلى جلسة 26 أغسطس المقبل.   وجاء قرار التأجيل لغياب شهود الإثبات الذين كان مقررًا سماع شهادتهم بجلسة اليوم عن الحضور، وذلك للجلسة الثالثة على التوالي، مما دفع المحكمة إلى تكليف النيابة بضبط وإحضار الشهود في حالة تغيبهم عن الحضور بالجلسة المقبلة.

 أجلت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بمعهد امناء الشرطة جلسات القضية الهزلية المعروفة اعلاميا " لجنة المقاومة الشعبية " والتى تضم 70 من مناهضى الانقلاب العسكرى الدموى الغاشم بزعم قتل ضابط وحيازة اسلحة ومفرقعات لجلسة 26 أغسطس القادم ؛ لسماع الشهود.

كما قررت المحكمة ذاتها ، تأجيل جلسة إعادة محاكمة معتقل فى القضية المعروفة إعلاميًا بـ"خلية الزيتون "، لـ 8 أغسطس للنطق بالحكم.   وحجزت الدائرة الأولى بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار بخيت إسماعيل نائب رئيس مجلس الدولة، دعاوى فاطمة الزهراء وسارة ومريم خيرت الشاطر، بنات نائب المرشد العام لجماعة الإخوان، أرقام 70270 و50526 لسنة 69 قضائية لإلغاء القرار الصادر من وزير الداخلية بحكومة الانقلاب بمنعهن من السفر للحكم بجلسة 28 أغسطس.   وأجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمحكمة عابدين، جلسات اعادة محاكمة وزير الإسكان الأسبق أحمد المغربي ووزير السياحة الأسبق زهير جرانة لاتهامهم بإهدار المال العام والاستيلاء على المال العام إلى جلسة 19 سبتمبر المقبل، لتقديم تقرير هيئة الاستثمار من قِبَل النيابة العامة.

 

 

 

 

 

Facebook Comments