كتب – عبد الله سلامة:

‏عقد الدكتور أحمد مطر ، رئيس المركز العربى للبحوث السياسية والاقتصادية‏، مقارنة بين تاريخ جماعة الاخوان المسلمين وبين تاريخ خونة العسكر طوال العقود الماضية.

 

وكتب مطر ، عبر صفحتة علي فيسبوك، :"سألني بنظرة شماتة : ماذا قدمتم بعد 90 سنة؟، قلت : نفتخر بأننا قدمنا من 80 سنة الرؤية الكاملة لبعث الإسلام بشموله من جديد بعد تغييبه و محوه، و كنا وقود الصحوة الإسلامية التي ظهرت من 40 سنة فنشرنا الثقافة الإسلامية و أحيينا مفاهيم الاقتصاد الإسلامي و المجتمع المسلم و كتب علماءنا آلاف الكتب في كل المجالات في السياسة و الاجتماع و نظم الحكم و التربيه و التخطيط والإدارة"

 

وأضاف مطر :"ثم قدمنا ملايين من الرجال العاملين للإسلام في أكثر من 80 دولة فازوا بثقة الشعب في الاتحادات الطلابية و النقابات المهنية و العمالية و في البرلمانات و الحكومات الائتلافية و المستقلة، وكنا الداعم الرئيسي لثورات الربيع العربي في كل مكان"

 

وتابع مطر قائلا :"ونفتخر بأن التاريخ قد سجل ما لن يستطيع أحد أن يمحوه اننا كنا التيار المدني الوحيد الذي وصل إلى موقع رئيس الجمهورية في الانتخابات الرئاسية الوحيدة في تاريخ مصر، و اننا لم نفقد هذا الموقع الا بالدبابات و القتل و الرصاص، و لو تمت انتخابات حقيقية اليوم 28 أغسطس 2017 فسوف نفوز بثقة الشعب"

 

واستطرد مطر قالا :"ثم وجهت له سؤالي : " و الآن قل لي ماذا قدمتم بعد 65 سنة في الحكم العسكري.. الفشل و الخراب و الدمار و التخلف و الفقر والبطالة و الجهل و المرض و الغلاء و المعاناة"

 

واختتم قائلا:"انتم لا تستطيعون أن تحكموا إلا بالقهر و القتل و البطش و التزوير".

 

Facebook Comments