قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في كلمة له خلال افتتاح مشاريع تنموية بمناسبة حلول ذكرى تأسيس الجمهورية التركية، إنه "ينبغي توجيه سؤال للذين يقولون ما شأن تركيا بكل تلك المناطق"، متسائلا: "وما شأنكم أنتم في هذه المناطق". وأضاف أن "مسح دموع كل طفل يبكي هناك هو دين في رقبتنا".

وأكد أن بلاده "اليوم بوابة الأمل لجميع المظلومين والمضطهدين في العالم"، مشيرا إلى أن هذا يعد أحد أسباب استهدافها من قبل التنظيمات الإرهابية".

وهاجم أردوغان الغرب، وقال إن القوى التي كانت تصف الدولة العثمانية بالرجل المريض سعت لنهب الإرث العثماني في منطقة الأناضول. وتابع: "لكن تلك القوى منيت بهزيمة ساحقة أمام شجاعة وإصرار الأهالي في المنطقة".

وعلى صعيد التحديات التي تواجه تركيا، قال الرئيس التركي: إن بلاده لن تسمح لـ"القتلة، مثل داعش وحزب العمل الكردستاني وحزب الاتحاد الوطني الكردي السوري وفتح الله غولن، بعرقلتها عن تحقيق الأهداف".

وأوضح أن بلاده ستواصل مسيرتها لبلوغ أهدافها عام 2013، وسط تصادمات مع ما وصفها بـ"البيادق المدفوعة".

Facebook Comments