عبد الحميد محمود

قال الدكتور هشام الدكروري – أمين صندوق نقابة أطباء الأسنان – أنه "لا يعتبر قانون كادر العاملين بالمهن الصحية الذي أصدره أمس عدلي منصور رئيس الانقلاب بقانون"، مؤكدا أنه عبارة عن حزمة من الحوافز لترضية الأطباء و "الشو الإعلامي" فقط.

وأوضح الدكروري، أن أطباء الأسنان سيشاركون في الإضراب عن العمل يومي الاثنين والأربعاء من كل أسبوع حتى تتحق مطالبهم في دخل جيد يجعل الطبيب يتفرغ للدراسة ويحترم آدميته.

وأعلن عن تنظيم جمعية عمومية الجمعة المقبل 14 فبراير الجاري ليعلن أطباء الأسنان بأنفسهم موقفهم من هذا القانون وسبل التصعيد.

وأكد أمين صندوق نقابة أطباء الأسنان – أن القانون الذي صدر عن الانقلاب هو خدعة كبيرة للأطباء لأنه لا يفي بمتطلباتهم مشيرا إلى أنه لا توجد مقارنة بين الحوافز ومشروع القانون الذي أقر في مجلس الشورى الشرعي بصفة مبدئية .

وأشار إلى أن القانون الذي تم إقراره بمجلس الشورى الشرعي كان بداية صحيحة لإصلاح منظومة الصحة في مصر أما القانون الحالي نوع من أنواع الترضية المؤقتة للأطباء حيث يرفع الحافز بنسبة معينة لا تغني ولا تثمن من جوع .
 

Facebook Comments