كتب– عبدالله سلامة
تواصل قوات الأمن إخفاء رمضان محمود طه "مزارع"، أحد أبناء مركز يوسف الصديق بالفيوم، لليوم الثامن على التوالي، منذ اعتقاله من منزله بالقاهرة، يوم 24 أبريل 2017، واقتياده إلى مكان مجهول.

وحمّلت أسرته داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامته، مطالبة بسرعة الكشف عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه، مشيرة إلى أنهم تقدموا بعدة بلاغات لنائب عام الانقلاب، والبحث عنه في العديد من أقسام الشرطة دون جدوى.
 

Facebook Comments