تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي عددًا من الأعمال الفنية التي تناقش قضايا الرأي العام في مصر والعالم العربي. في التقرير التالي نرصد إبداعات الجمهور ونشطاء السوشيال ميديا:

مبارك مات

الفنان عبد الله الشريف، نشر حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي على صفحته بموقع يوتيوب بعنوان “مبارك مات”.

وتطرق الشريف، خلال الحلقة، إلى حياة الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك منذ ولادته في محافظة المنوفية، مرورًا بتعليمه وتدرجه في القوات المسلحة، إلى أن تولى حكم مصر.

كما تناول الشريف الفترة التي حكم فيها مبارك مصر قبل أن تطيح به ثورة شعبية عام 2011.

لكل زمن إسفافه

بدوره نشر الفنان الساخر محمد باكوس، حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي “مع باكوس” على صفحته بموقع يوتيوب، تحت عنوان “لكل زمن إسفافه”.

وتطرق باكوس، خلال الحلقة، إلى مفهوم “زمن الفن الجميل” مؤكدا أنه مضلل وغير حقيقي، مضيفا أن لكل زمن “إسفافه”.

وقال باكوس: إن الابتذال الفني موجود في السينما المصرية في الأفلام القديمة والحديثة، مستشهدا بأغنية لشادية في أحد أفلامها منذ عقود غنت فيها للحمار، وكذلك فعل سعد الصغير عام 2006، وغناء عبد العزيز محمود لشبشب الراقصة تحية كاريوكا، وأغنية “عشرة كوتشينة” لعبد الوهاب، وأغنية منيرة المهدية “انسى اللي فات وتعالا بات ليوم التلات”.

وأيضًا أغنية لمطربة تونسية قديمة تسمى حبيبة قالت فيها “على سرير النوم دلعني”، وهي الأغنية التي نجحت بشكل كبير في مصر، بينما قوبلت برفض واسع من الجمهور التونسي، وهو ما يعني أن الجمهور هو من بيده زمام الحكم والأمر.

وشدد باكوس على أهمية دور الجمهور من ناحية في خلق أو نسف نجومية الفنانين، وعن دور الدولة في حماية المجتمع من الابتذال.

التخلص من تقلب المزاج

من جانبه نشر الفنان تامر جمال، حلقة جديدة من برنامجه “روشتة نفسية”، تحت عنوان “التخلص من تقلب المزاج”.

وقدَّم جمال، خلال الحلقة، 10 اقتراحات بسيطة للتخلص من تقلب المزاج أو التقليل من أعراضه منها، الاسترخاء والاستحمام بالماء الدافئ وممارسة الرياضة والنوم بالقدر الكافي وكسر الروتين اليومي والاستماع لأصوات جميلة هادئة.

وأوضح جمال أن تقلب المزاج هو الانتقال من حالة شعورية معينة إلى أخرى دون سبب واضح، كأن يكون الإنسان نشيطًا وسعيدًا بلا سبب معين أو يراوده إحساس بالضيق والحزن أيضًا دون سبب بعينه.

Facebook Comments