كتب– عبد الله سلامة
تواصل قوات أمن الانقلاب بالغربية إخفاء المواطن "علي حسن علي فودة"، البالغ من العمر 45 عاما، لليوم الـ20 على التوالي، منذ اعتقاله يوم 8 سبتمبر الجاري من منزله بمدينة طنطا.

من جانبها، حمّلت أسرته داخلية الانقلاب ومديرية أمن الغربية المسئولية الكاملة عن سلامته، وطالبت بسرعة الإفصاح عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه.

وأضافت الأسرة أنه يعاني من عدة أمراض، منها الضغط والسكر والغدة، مشيرة إلى أنه كان يجري عددًا من التحاليل والفحوصات الطبية قبيل اعتقاله.

Facebook Comments