كتب- أحمد علي:

 

تخفي سلطات الانقلاب 3 مواطنين من محافظات أسوان والمنيا وأسيوط منذ اختطافهم من أماكن متفرقة، وترفض الإفصاح عن مكان احتجازهم القسري رغم البلاغات والتلغرافات التي تم تحريرها من قبل ذويهم ما يزيد من مخاوفهم على سلامتهم.

 

وذكر مركز "الشهاب لحقوق الإنسان" عبر صفحته على "فيس بوك" اليوم الإثنين أن سلطات الانقلاب ترفض الإفصاح عن مصير بهاء الدين صابر، مدير بشركة البترول بأسوان سابقًا (بالمعاش)، منذ اختطافه بتاريخ  9/3/2017 ولم يعرض على النيابة أو يعرف مكان احتجازه أو معلومات عنه.

 

كما ذكر المركز أن قوات أمن مطار القاهرة اعتقلت عثمان محمد عثمان، 54 عامًا، من مركز المنيا، من داخل  المطار ﺍﻟﻘﺪﻳﻢ ﺻﺎلة وصول رقم 3، بتاريخ 2 نوفمبر 2016 ولم يعرض على النيابة أو يعرف مكان احتجازه أو معلومات عنه.

 

وأضاف المركز أن الجريمة نفسها تتواصل بحق دياب حمدان رياض أحمد من محافظة أسيوط ٢٧سنة، ويعمل في مجال "المحارة" بمدينة الشيخ زويد منذ ١٦سنة، وتم اختطافه بتاريخ 7/1/2017 ولم يعرض على النيابة أو يعرف مكان احتجازه أو معلومات عنه.

 

وتابع المركز أن سلطات الانقلاب اعتقلت بشكل تعسفي من دمياط حمادة طلبة بدوي وسلامة العطوي من أبناء قرية البصارطة أثناء تواجدهما بشارع الشرباصي بمدينة دمياط أمس الأحد 12-3-2017 وتم اقتيادهما إلى جهة غير معلومة وسط أنباء عن تواجدهما بمبنى الأمن الوطني بدمياط وأنهم يتعرضون للتعذيب.

 

وحملت أسر المعتقلين قوات أمن الانقلاب المسؤولية الكاملة عن حياتهما، وطالبت بالإفراج الفوري ورفع الظلم عنهما، موجهين مناشدة لمنظمات حقوق الإنسان بتوثيق الجريمة التي لا تسقط بالتقادم.

Facebook Comments