تبقى الأرقام اللغة الكاشفة لأكاذيب السيسي التي يطنطن بها إعلامه مدعيًا التحسن الاقتصادي.

حيث كشفت الأرقام المعلنة عن ارتفاع نسبة التضخم الشهري في يناير الماضي. وهو ما أشار إلى استمرار سياسات الفشل الاقتصادي.

وهو ما نناقشه في الإنفوجراف التالي:

Facebook Comments