لا تتوقف جرائم عصابة العسكر ضد المعتقلين بمختلف السجون، وتتنوع تلك الجرائم بين التعذيب والإهمال الطبي المتعمد والحبس الانفرادي ومنع دخول الأدوية والأغطية والطعام للمعتقلين، الأمر الذي تسبب في وفاة 7 معتقلين منذ مطلع شهر يناير 2020 فقط.

يأتي هذا الإجرام في وقت تتواطأ فيه “بوتيكات حقوق الإنسان” التي تحاول تجميل الصورة القذرة لعصابة الانقلاب عبر زيارات مقررة مسبقًا للسجون بالترتيب مع داخلية الانقلاب، والتقاط صور مزيفة لأوضاع السجون والمعتقلين داخلها، بالإضافة إلى ضعف موقف المنظمات الحقوقية الدولية.

Facebook Comments