كتب- حسن الإسكندراني:

 

نفى الدكتور هشام عرفات، وزير النقل بحكومة الانقلاب، الأحد، الأنباء التي تواترت بشأن زيادة في أسعار المترو أو السكك الحديدية.

 

جاء ذلك خلال اجتماعًا مع قيادات الطرق والكباري والنقل البري، والشركة القابضة للنقل البري، وشركة الاتحاد العربي "السوبرجيت"، ورئيس الجمعية العامة لنقل البضائع، لمناقشة ومتابعة موقف النقل البري للركاب والبضائع بين المحافظات.

 

وزعم "عرفات" أنه ليس هناك زيادة في أسعار المترو أو السكك الحديدية، وأن الوزارة ستتحمل فرق الزيادة في تكلفة تشغيل قطارات السكك الحديدية الناتجة عن تحريك سعر السولار الذي تعمل به القطارات.

 

وأشار أن مصر تستورد ما يقرب من 43 ألف طن يوميًا من السولار، منها 20 ألف طن للنقل فقط بقيمة 500 دولار للطن، بما يعني أن تكلفة لتر السولار تصل إلى 7 جنيهات و30 قرشًا، في حين ما يتم طرحه بعد الزيادة الأخيرة بقيمة 3 جنيهات و65 قرشًا أي وجود دعم بقيمة 50%، أي يقدر إجمالي الدعم لسولار النقل بـ36 مليار جنيه سنويًا.

 

فى السياق نفسه،واستمرارا للاكاذيب ،نفى المهندس ياسر القاضي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بحكومة العسكر، صدور أي قرار برفع أسعار كروت شحن الاتصالات، مؤكدا أنه لم يتم رفع سعر كروت الشحن، ولم يصدر أي قرار من الجهاز الرقابي للتنظيم والاتصالات برفع قيمة كروت الشحن.

 

ونوه "القاضي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "كل يوم"، عبر فضائية "on-e" السبت- بأن أي رفع في اسعار كروت الشحن للاتصالات هو تصرف فردي وسيتم محاسبة صاحبه، موضحا أنه ليس هناك زيادة في أسعار الإنترنت الأرضي في الـ24 ساعة الماضية.

 

فى السياق ذاته، سخر نشطاء ورواد التواصل من أكاذيب حكومة الانقلاب، أحمس ابانا قال: علي أخر السنة في زيادة تانية بلحه حالف يخربها، نونا نونا قالت: ماهو كده النفئ بالليل من الحكومه والصبح ايجاب، أما مصطفى عادل فرد قائلاً: تقولوا كده وبعدها الزيادة تحضر فورا..أما مى عبد الرحمن فقالت: من. يرضي بالظلم يعش، مهانا ومن يجبن عن خمايه تيران ذليل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

Facebook Comments