كتب – عبد الله سلامة:

 

تسود حالة من الارتباك في أوساط البنوك المصرية جراء الإجراءات المفاجئة التي اتخذتها السلطات السعودية بحق عدد من رجال الأعمال السعوديين الكبار ممن لهم استثمارات في مصر.

 

وقالت مصادر مصرفية، في تصريحات صحفية: إن إدارات الائتمان بالبنوك المحلية بدأت التحرك بسرعة كبيرة لجمع معلومات حول مديونيات رجال الأعمال السعوديين الصادر ضدهم قرار بوقف وتجميد أموالهم بتهم الفساد، مشيرًا إلى أن رجلي الأعمال السعوديين الوليد بن طلال رئيس مجلس إدارة شركة المملكة للاستثمار، وصالح كامل صاحب مجموعة من الاستثمارت، على رأسها دلة والبركة وألبان دانون، تبلغ مديونياتهم نحو مليار و٨٠٠ مليون جنيه.

 

وأضافت تلك المصادر أن المعلومات المبدئية تشير إلى تحركات من إدارات ائتمان البنوك الدائنة لتصنيف المديونيات والمطالبة بالسداد العاجل حفاظًا على حقوقها.

Facebook Comments