واصل فيروس كورونا انتشاره محليا، وأعلنت وزارة الصحة في حكومة الانقلاب، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الثلاثاء إلى 710 حالات إصابة بعد تسجيل 54 إصابة جديدة، وإرتفاع عدد الوفيات إلى 46 حالة بعد تسجيل 5 حالات وفاة جديدة.

وقال خالد مجاهد، المتحدث باسم صحة الانقلاب، في بيان له: إن “تم تسجيل 54 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليا للفيروس، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، ضمن إجراءات الترصد التي تجريها الوزارة”، بالاضافة إلى تسجيل 5 حالات وفاة من المصريين”، مشيرا إلى أن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية.

وأشار مجاهد إلى خروج 7 مصريين من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 157 حالة حتى اليوم، وزعم مجاهد عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه.

وفي سياق متصل، كشف مصريون عائدون من الكويت رفضهم الدخول في الحجر الصحي بسبب قرار حكومة الانقلاب إدخالهم الحجر الصحي 14 يوما على نفقتهم الخاصة ومحاسبتهم على اليوم الواحد بـ2000 جنيه، متهمين إياها باستخدام الحجر كـ”سبوبة” وليس وسيلة لحماية أرواح المصريين.

يأتي هذا في الوقت الذي واصل فيروس كورونا انتشاره في مختلف دول العالم، وتجاوز عدد الوفيات بالفيروس عالميا حاجز الـ40 ألفا، فيما تجاوز عدد المصابين 800 ألف تعافي منهم حوالي 170 ألفا، وتصدرت إيطاليا دول العالم في وفيات كورونا، وحلت ثانية بعد الولايات المتحدة في إجمالي عدد الإصابات.

Facebook Comments