كتب- يونس حمزاوي:

واصلت أسعار الخضراوات أمس السبت ارتفاعها الجنوني بصورة مخيفة ترهق كاهل جميع الأسر المصرية في الطبقتين الفقيرة والمتوسطة.

 

من جانبه، أرجع يحيى السني رئيس شعبة الخضار والفاكهة بغرفة تجارة القاهرة: "ارتفاع أسعار الخضروات  إلى ندرة المعروض في الأسواق، نتيجة تلف غالبية المحاصيل الزراعية خلال الفترة الماضية بسبب موجة البرد التي شهدتها البلاد".

 

وأضاف "السني" في تصريحات صحفية، أن هناك بعض التجار يقومون بشراء المحصول من الفلاحين بسعر عالي، وبالتالي يضطرون إلى بيعه للمستهلك بسعر مضاعف من أجل تحقيق هامش ربح مناسب، وهو الأمر الذي ساهم أيضًا في ارتفاع الأسعار بالأسواق.

 

وبحسب تجار جملة فإن أسعار الخضراوات والفاكهة شهدت ارتفاعا فى الأسعار اليومين الماضيين، بمقدار ثلاثة جنيهات أو أكثر فى الأسواق، الأمر الذي برره عدد من التجار بانتهاء فصل الشتاء ما يؤدى إلى عدم استقرار أسعار بعض السلع.

 

وارتفعت الطماطم إلى 5 جنيهات للكيلو والبطاطس إلى 7 جنيهات بينما ارتفع الباذنجان إلى 6 جنيهات. والفلفل الألوان 15و14 جنيها، والفلفل البلدى 8 و7 جنيهات، والبسلة 6 و7 جنيهات، والقلقاس 5 و6 جنيهات، والخص بـ3 و5 جنيهات، والبصل الأبيض 5 و6 جنيهات، والبصل الأحمر 6 و7 جنيهات، وتراوح الليمون ما بين 12 و15 جنيها للكيلو، والفول الأخضر 7 جنيهات.

 

كما شهدت أسعار الفاكهة ارتفاعات كبيرة ؛ حيث وصل سعر البرتقال  6.5 و7 جنيهات، بدلا من 3 و4 جنيهات، واليوسفى 5.5 إلى 6.5 جنيه، بدلا من 2.5 و3 جنيهات، وتراوحت الفراولة مابين 8 و10 جنيهات، وسجلت الجوافة 7.5 جنيه، والموز ما بين 6.5 إلى 7.5 جنيه، وارتفع أسعار التفاح حيث تراوح سعر الكيلو ما بين 15 و20 جنيه، والبلح 8 و9 جنيه، والكنتالوب من 7 إلى 10 جنيهات.

 

من جانبه، يفسر حاتم نجيب، عضو الغرفة التجارية واتحاد تجار سوق العبور، ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة بتكالب المستوردين الليبيين على شراء الطماطم والليمون والكابوتشا؛ ما أدى إلى ارتفاع أسعارها فى السوق.

 

Facebook Comments