طارق على

قضت الدائرة 23 مدني بمحكمة استئناف القاهرة، ببطلان مؤتمر الحزب الناصري الذي تم من خلاله انتخاب سامح عاشور، رئيساً للحزب وقررت المحكمة إلغاء ما ترتب علي المؤتمر من آثار.

كان كلاً من محمد أبوالعلا، الرئيس السابق للحزب الناصري، وأحمد حسن،الأمين العام السابق للحزب، قد أقاما دعوي طالبا فيها ببطلان رئاسة سامح عاشور، نقيب المحامين، لرئاسة الحزب، وتم رفضها من محكمة أول درجة الأمر الذي دفعهما إلي التقدم باستئناف حمل رقم 78053 لـسنة 130 قضائية استئناف القاهرة، وقررت المحكمة قبوله وإلغاء أثار المؤتمر الذي عين خلاله عاشور رئيساً للحزب.

Facebook Comments