استدعت نيابة شرق القاهرة الكلية، اليوم السبت، نقيب اطباء مصر، الدكتور حسين خيري والدكتورة منى مينا وكيل النقابة، لسؤالهما في واقعة "أطباء مستشفى المطرية"، فيالقضية رقم 2073 لسنة 2016 جنح المطرية.


في سياق متصل، دعت نقابة أطباء مصر أعضاءها لحضور الجمعية العمومية الطارئة وذلك يوم الجمعة القادم 12 فبراير، بمقر النقابة بدار الحكمة لمناقشة الاعتداءات الأخيرة على أطباء مستشفى المطرية التعليمي.


جدير بالذكر أن أطباء مستشفى المطرية، تقدموا باستقالات جماعية مسببة إلى مجلس النقابة العامة للأطباء لتقديمها إلى وزير الصحة، في حال عدم التحقيق مع أمناء الشرطة المعتدين على الأطباء، مؤكدين انتظارهم قرارات الجمعية العمومية غير العادية للأطباء المقرر عقدها 12 فبراير الجاري بدار الحكمة. 


وقرر أطباء مستشفى المطرية، حسب بيان إعلامي صدر أمس، عودة استقبال وطوارئ المستشفى في ظل التأمين المتواجد بالمستشفى، وذلك رغم عدم حصولهم على جميع حقوقهم المنتقصة بعدم صدور قرار ضبط وإحضار المتهمين معهم حتى الآن. 


Facebook Comments