استمرارًا لسياسات الانقلاب العسكري بعسكرة الجامعات..كشف خطاب من سكرتير عام محافظة الإسماعيلية الانقلابي بعدم قبول أي طالب بالمدينة الجامعية ولا بسكن الطلاب المخصص لأبناء المحافظة والمحافظات الأخرى، إلا بموافقة جهاز الأمن الوطني كتابيا، مع توقيع الطالب على إقرار بعدم ممارسة أي أنشطة لا يوافق عليها الجهاز.
ووفقاً لموقع الجزيرة مباشر مصر، فقد تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لخطاب موجه من سكرتير عام المحافظة، لاستئذان مدير الأمن الوطني الانقلابي بشأن السماح للطلاب بالإقامة، وصورة أخرى للإقرار الذي يوقعه الطالب.
وجاءت صيغة خطاب سكرتير عام المحافظة كالتالي "السيد اللواء مدير الأمن الوطني بالإسماعيلية ، نتشرف بالإحاطة بأنه تقدم للإقامة بمبنى طلبة الإسماعيلية بالسويس للعام الدراسي 2014/2015 طلاب أبناء المحافظة والمحافظات الأخرى وعددهم (8) طالب وبيانهم بالكشوف المرفقة كالتالي " أولهم الطالب/………. ،وآخرهم الطالب/………،وذلك للتنبيه بالإفادة وإبداء الرأي ، وتفضلوا بقبول فائق الاحترام ، السكرتير العام ،أحمد سليمان زهرة".

Facebook Comments