اعتصم 61 من أعضاء المجلس العام لاتحاد عمال مصر الديمقراطي أمام مكتب ناهد العشري، وزيرة القوى العاملة، بمقر الوزارة بمدينة نصر للتعبير عن احتجاجهم على تدخل العشري في الشأن النقابي على خلفية قرارها بعزل يسري معروف، رئيس الاتحاد.

وكذلك رفضاً منهم لتوقيع الوزيرة للوثيقة التي تجبر العمال على عدم الإضراب أو المطالبة بحقوقهم، خاصة أن تلك الوثيقة لا تجبر رجال الأعمال على القيام بأي شيء في صالح العمال.

Facebook Comments