قرر العشرات من أعضاء الاتحاد المصري للنقابات المستقلة الدخول في اعتصام مفتوح احتجاجاً منهم على ما قام به مالك بيومي، رئيس الاتحاد، بالتوقيع على وثيقة دعم عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب الدموي في الانتخابات الرئاسية المقبلة.
ودعا الأعضاء كافة وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية لتغطيه الاعتصام السلمي للاتحادات المحلية والنوعية والنقابات أعضاء الاتحاد أصحاب القرار وذلك لإجبار المكتب التنفيذي للاتحاد علي تقديم استقالته للتفريط في حقوق العمال وضربه بعرض بأبسط قواعد الديمقراطية وهو أن يكون رأيه هو نتاج رأي قواعده العمالية.
وكذلك لمخالفته أحكام لائحة النظام الأساسي بعدم عقد اجتماع الجمعية العمومية لمده تزيد على سنتان وأربعه اشهر على الرغم من أن المستوى الأعلى تنظيميا المجلس التنفيذي قد حدد موعداً للجمعية العمومية مرتان وتم مخالفه هذا الأمر .
وأشاروا إلى ان اعتصامهم للضغط أجل تعين لجنة مؤقته لتسيير الأعمال تكون مهمتها إدارة أمور الاتحاد لحين إجراء انتخاب مكتب تنفيذي يلتزم بمبادئ وأهداف الاتحاد والالتصاق بقواعده.
 

Facebook Comments