كتب – عبد الله سلامة:   واصلت السلطات السعودية حربها ضد أفراد العائلة المالكة المناهضين لاحتمالية تولي محمد بن سلمان الحكم خلفًا لوالده، وشنت حملات اعتقال جديدة وجمدت أرصدة بنكية أخرى، وفقًا لما ذكرته وكالة رويترز للأنباء.   وقالت الوكالة نقلاً عن مصادر سعودية مطلعة إن الاعتقالات الجديدة شملت أيضًا مدراء ومسئولين في مناصب أدنى في المؤسسات الحكومية السعودية، وذلك تنفيذًا لتعليمات ما تعرف بلجنة مكافحة الفساد برئاسة محمد بن سلمان.   وأشارت الوكالة إلى ارتفاع عدد الحسابات البنكية المجمدة من 1200 حساب إلى 1700، لافتة إلى أن تجميد لجنة "بن سلمان" الأرصدة المصرفية للأمير محمد بن نايف، ولي العهد السابق وأحد أبرز أعضاء الأسرة السعودية الحاكمة، وأرصدة أعضاء عائلته المقربين.   وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت عشرات الأمراء والوزراء ورجال الأعمال بالمملكة، وقامت بتجميد حساباتهم المصرفية والاستيلاء عليها، بدعوى تورطهم في قضايا فساد.

Facebook Comments