كتب أحمد علي:

شنت مليشيات الانقلاب بالجيزة فى الساعات الأولى من صباح اليوم الاثنين حملة مداهمات على بيوت الأهالى في "ناهيا"، ما أسفر عن اعتقال اثنين، فيما تم اعتقال مواطن آخر من الشرقية.

وقال شهود عيان من أهالي قرية ناهيا بالجيزة، إن حملة أمنية اقتحمت القرية وداهمت عددا من المنازل، من بينها منزل القصاص بمنطقة أبوشيبة، واعتقلت واحدا منهم، كما داهمت منزل "البدوي" بشارع الحنفى واعتقلت أحد أفراد الأسرة، واقتادتهما لجهة غير معلومة حتى الآن.

كما كشفت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات، أن قوات أمن الانقلاب اعتقلت مساء أمس من الشرقية "كيلاني عبدالقادر عبدالعال" موجه تربية رياضية من داخل منزله بالصالحية الجديدة بالمخالفة للمادة (٤٠) من قانون الإجراءات الجنائية، الذي ينص "لا يجوز القبض على أي إنسان أو حبسه إلا بأمر من السلطات المختصة بذلك قانونًا، كما تجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الإنسان ولا يجوز إيذاؤه بدنيًا أو معنويًا".

كانت قوات أمن الانقلاب بالشرقية قد اعتقلت قبيل ظهر أمس الأحد التهامى عبدالله التميمى مدرس من أولاد صقر من داخل مقر عمله بمدرسة "زور أبوالليل"، واقتادته لجهة غير معلومة ضمن جرائم الاعتقال التعسفى.

وتخفي مليشيات الانقلاب بالشرقية 3 من أبناء المحافظة ترفض الإفصاح عن مكان احتجازهم، في الوقت نفسه الذي تصعد من جرائمها بحق المعتقلين داخل مقار الاحتجاز خاصة سجن الزقازيق العمومى عنبر أ.

Facebook Comments