كتب- حسن الإسكندراني:

 

قالت الدكتورة منى مينا، وكيلة نقابة أطباء مصر، أن التفريط في مستشفياتنا لشركات متعددة الجنسيات تفريط في السيادة وخطر على الأمن القومي.

 

جاء ذلك عبر صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك"، اليوم الأحد، بقول: مع تأكيدي لرفض أي تفريط في سيادة مصر على كل ذرة في التراب المصري، ألا ترون معي أن التفريط في مستشفياتنا التي يشترها مستشفى وراء الآخر، شركات متعددة الجنسيات (أبراج وإخواتها) وهي شركات لا نعرف ملاكها ولا الأغراض التي تحركهم.

 

وأضافت مينا: ألا ترون معي أن هذا أيضًا تفريط في السيادة وفي مصالح الشعب المصري، وخطر على الأمن القومي لمصر.

 

يذكر أن نقابة الأطباء أعلنت في وقت سابق رفضها لسيطرة شركة أبراج في مصر والتي أكدت أنها خطوة لخصخصة الصحة بمصر على حساب الفقراء.

Facebook Comments