كتب- عبد الله سلامة:

 

أشاد النادي الأهلي بنجم الفريق والمنتخب الوطني السابق محمد أبوتريكة الأسبق، بمناسبة الاحتفال بعيد ميلاده الذي يواكب 7 نوفمبر من كل عام، معتبرًا إياه مثالاً للانتماء والتواضع.

 

وكتب النادي الأهلي، عبر صفحته على موقع تويتر: "هناك رجل عندما يُذكر اسمه يحترمه الجميع.. هناك رجل أمتعنا كثيرًا داخل الملعب وعلمنا معنى الانتماء والتواضع خارج الملعب.. هناك أبو تريكة".

 

ولد أبوتريكة في 7 نوفمبر 1978 في قرية ناهيا بمحافظة الجيزة وتخرج من كلية الآداب قسم التاريخ بجامعة القاهرة، والتحق أبو تريكة وهو في سن صغير بفريق الناشئين بنادي الترسانة واستطاع وهو في عمر 17 أن يلتحق بالفريق الأول الذي كان يلعب في دوري القسم الثاني في هذه الفترة.

 

وكان لأبو تريكة دور كبير في صعود الفريق للدوري الممتاز عام 2000 حيث كان هداف الفريق لمدة عامين متتاليين وأحرز 23 هدفا كهداف لدوري القسم الثاني. 

 

 

وفي عام 2000/ 2001 لعب أبوتريكة مع الترسانة في الدوري الممتاز وساهم في بقاء الفريق بالدوري ، وفي موسم 2002/2003 أحرز 11 هدفًا في الدوري رغم أنه لاعب خط وسط وبدأ وسائل الإعلام تلقي بعض الضوء عليه، وانتقل أبوتريكة للنادي الاهلي في موسم الانتقالات الشتوية في يناير 2004 مقابل 450 ألف جنيه ليبدأ بعد ذلك رحلته الناجحة مع النادي الأهلي.

 

ولعب مع الفريق 10 مواسم حقق خلالها 23 بطولة: الدوري الممتاز "7 مرات"، كأس مصر "مرتين"، دوري أبطال أفريقيا "5 مرات"، السوبر الأفريقي "3 مرات"، السوبر المصري "6 مرات"، كما توج مع الأهلي ببرونزية كأس العالم للأندية عام 2006.

Facebook Comments