نعت جماعة الإخوان المسلمين، والدة الدكتور محمد البلتاجي، المعتقل في سجون الانقلاب، والتي وافتها المنية، اليوم الجمعة، سائلين الله أن يتغمدها برحمته وأن يربط على قلب ابنها والأسرة الكريمة.

وقالت الجماعة، في بيان لها: "نسأل الله أن يرحمها وأن يجعل مستقرها الفردوس الأعلى من الجنة؛ مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا، فقد صبرت ورضيت واحتسبت كل ما ألمّ بها وبأسرتها وبابنها البطل الأسير من آلام وعذابات، وها هو اليوم يودعها من محبسه دون أن يتمكن من حضور دفنها أو عزائها، فله من جميع الثوار والأحرار في كل مكان خالص العزاء، والدعاء أن يربط الله على قلبه، وأن يجزيه وأسرته عن أمته خير الجزاء".

 

نص بيان الجماعة

 

عزاء الإخوان المسلمين في وفاة والدة د. محمد البلتاجي

 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّة فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي" ( ٢٧- ٣٠) الفجر.

 

الإخوان المسلمون يتقدمون بخالص العزاء إلى الدكتور محمد البلتاجي والعائلة في وفاة السيدة الصابرة والدته.

 

نسأل الله أن يرحمها وأن يجعل مستقرها الفردوس الأعلى من الجنة؛ مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقا، فقد صبرت ورضيت واحتسبت كل ما ألمّ بها وبأسرتها وبابنها البطل الأسير من آلام وعذابات، وها هو اليوم يودعها من محبسه دون أن يتمكن من حضور دفنها أو عزائها، فله من جميع الثوار والأحرار في كل مكان خالص العزاء، والدعاء أن يربط الله على قلبه، وأن يجزيه وأسرته عن أمته خير الجزاء.

 

الإخوان المسلمون

 

 

الجمعة 7 محرم 1441 هـ الموافق 6 سبتمير 2019 م

فيسبوك