الإسكندرية –ياسر حسن

 

أدى هطول الأمطار الغزيرة على مدينة الإسكندرية إلى غرق المدينة بكاملها بعد نصف ساعة من هطول الشتاء المتواصل، وسط غياب لرؤساء الأحياء.

وكانت المحافظة قد شهدت تكاثر الأمطار وهبوب الرياح التى أدت إلى ارتفاع منسوب المياه فى الميادين والشوارع الرئيسية، وتوقف حركة المرور، خاصة على كورنيش الإسكندرية وطريق أبوقير وترعة المحمودية ومناطق غرب الإسكندرية.

كما أدى هطول الأمطار إلى إغلاق المحال التجارية أبوابها بعد دخول المياه إليها، بعد انسداد كامل لشنايش البالوعات الخاصة بالصرف الصحى الرئيسى بالشوارع.

وعلق أحد المواطنين بعد مشاهدة المياه ترتفع فى الشوارع، "همَّا المسئولين فين؟.. أكيد مش فاضين لينا لأنهم بيحتفلوا بـ"الفلانتين" فى الفنادق والكازينوهات الكبرى على الكورنيش.

جدير بالذكر أن الإسكندرية تشهد، اليوم، بدء نوة "الشمس الصغيرة" لمدة 3 أيام، ويتبعها من النوات التي خلال شهر مارس، ونوة السلوم، وتكون ممطرة أحيانا وتستمر لثلاثة أيام.

 

 

Facebook Comments