يوسف المصري
أعلن حزب الاستقلال عن دعمه الكامل لكل الجهود الشعبية التي تتحرك خلفها القوى السياسية لاسترداد الأرض والدفاع عن حقوق الشعب، والمطالبة بوقف التنازلات، والحق في التعبير السلمي عن الرأي.

وأكد الحزب- في بيان له اليوم- أن التظاهر ليس إلا واحدا من الأدوات المشروعة التي لا يحق لأي سلطة أن تتحايل على حقوق الشعب في استخدامها، فقمع التظاهرات مخالف لكل المواثيق الدولية.

وأعرب الحزب عن إيمانه الشديد بحق الشعب في الانتفاضة لوقف سيل التنازلات التي تهدر أرض مصر وثرواتها، مؤكدا أن مسلسل التنازلات عن حقوق الوطن لن ينتهي إلا إذا تصدى له الشعب بنفسه؛ حفاظا على تراث الأمة وصونا لحقوق الأجيال القادمة.

وأشار إلى أن "مسلسل التنازلات عن حقوق الوطن بدأ بالتنازل عن حقول الغاز لقبرص واليونان والكيان الصهيوني، ثم التنازل عن حقوقنا المائية في نهر النيل، ثم تهجير أهلنا في سيناء لتحقيق أمن الكيان الصهيوني، وأخيرا وليس آخرا التنازل عن الجزيرتين".
 

 

Facebook Comments