اختتمت البورصة المصرية تعاملاتها اليوم الخميس، جلسة نهاية الأسبوع، على تراجع جماعي لكافة المؤشرات، باستثناء مؤشر الشركات الصغيرة والمتوسطة، رغم قرار صندوق النقد الدولي بالموافقة على صرف الشريحة الأخيرة من القرض لمصر، كما تراجع رأس المال السوقى بقيمة 2.7 مليار جنيه ليغلق عند مستوى 725.320 مليار جنيه.

وهبط مؤشر “إيجى إكس 30” بنسبة 0.79% ليغلق عند مستوى 13510 نقاط، كما هبط مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 0.4% ليغلق عند مستوى 2005 نقاط، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 0.88% ليغلق عند مستوى 16545 نقطة.

وارتفع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70” بنسبة 0.02% ليغلق عند مستوى 532 نقطة، بينما نزل مؤشر “إيجى إكس 100” بنسبة 0.08% ليغلق عند مستوى 1375 نقطة، وهبط مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.26% ليغلق عند مستوى 464 نقطة.

وبلغ حجم التداول على الأسهم 119.7 مليون ورقة مالية بقيمة 447.1 مليون جنيه، عبر تنفيذ 13.4 ألف عملية لعدد 170 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 61.17% من إجمالي التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 29.77%، والعرب على 9.06% خلال جلسة التداول، واستحوذت المؤسسات على 51.58% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 48.41%.

ومال صافى تعاملات الأفراد الأجانب والمؤسسات العربية والأجنبية للبيع بقيمة 208 آلاف جنيه، 21.3 مليون جنيه، 61 مليون جنيه، على التوالي، فيما مالت صافى تعاملات الأفراد المصريين والعرب والمؤسسات المصرية للشراء بقيمة 13.7 مليون جنيه، 20.4 مليون جنيه، 48.3 مليون جنيه، على التوالى.

Facebook Comments