نظم التحالف الوطنى لدعم الشرعيه بالزقازيق بمحافظة الشرقيه اليوم مسيرة حاشدة رفضا لحكم العسكر مع بدء فعاليات حاميها حرميها

ورغم التضييق الامنى من قبل قوأت أمن الانقلاب وتحول الزقازيق لثكنه عسكريه إلا أن المسيرة التي انطلقت من أمام مدرسة القوميه لتجوب شوارع وأحيا القوميه وتنتهى بموقف المنصوره شهدت مشاركة واسعه من الرجال والنساء والأطفال وشباب الحركات الثوريه الذين رددو الهتافات والشعارات الرافضه لحكم العسكر والمستنكره من ممارسات الانقلابيين القمعية من قتل وقصف بالطائرات لسيناء بحجج واهية في ظل صمت إعلامي وتكتم علي جرائم بشعة ترتكبها ميليشات الانقلاب بحق ابنائنا في سيناء في الوقت الذى يخضع فيه الانقلابيين لابتزاز الحلف الصهيوني الأمريكي للجيش المصري في صفقة "أباتشي العار"

المشاركون رفعوا أعلام مصر وصور رئيسها الشرعي د. محمد مرسي وشارات رابعة الصفراء مرددين الهتافات المنددة بسوء الأحوال الاقتصادية من غلاء فاحش واستمرار انقطاع الكهرباء والكوارث التي تشهدها البلاد منذ الانقلاب العسكري

وأكدوا استمرار فعالياتهم حتى عودة الشرعيه والحريه من جديد والقصاص لدماء الشهداء والافراج عن المعتقلين
صورة ‏‎Abdallha Ahmed‎‏. 

Facebook Comments