قالت مؤسسات مُهتمة بشئون الأسرى وحقوق الإنسان، إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت، خلال شهر أكتوبر 2017م، 483 فلسطينيًا من الأراضي الفلسطينية المحتلة، بينهم 125 طفلا، و8 سيدات، وأربعة صحفيين.

ورصد تقرير شهري مشترك أصدرته، اليوم، مؤسسة نادي الأسير الفلسطيني، وهيئة شئون الأسرى، ومؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، ومركز الميزان لحقوق الإنسان، حالات الاعتقال التي وقعت في المحافظات الفلسطينية، وينقسم إلى أربعة محاور، يتناول الأول إحصاءات عن أعداد المعتقلين، فيما يركز الثاني على الاحتجاز المنزلي للأطفال، أما الثالث فيتطرق إلى عمليات الاحتجاز لنشطاء مواقع التواصل الاجتماعي.

وقدم التقرير في المحور الرابع معالجة قانونية لمختلف الأحداث؛ احتكامًا لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان, ويخْلص التقرير في الختام إلى جملة من النتائج والتوصيات.

وطالبت المؤسسات الأربع، المجتمع الدولي بالتدخل العاجل وفاء لالتزاماته القانونية والأخلاقية تجاه سكان الأراضي الفلسطينية المحتلة، واتخاذ إجراءات فاعلة لإلزام دولة الاحتلال من أجل ضمان احترام حقوقهم، كما تدعو المستويات المحلية والإقليمية والدولية إلى تفعيل الحملات التضامنية معهم، بما يُفضي إلى تشكيل ضغط حقيقي على دولة الاحتلال.

Facebook Comments