أعلنت النقابة العامة للضرائب العقارية عن تنظيم تظاهرات حاشدة، يوم الاثنين المقبل، أمام نقابة الصحفيين، لرفض قانون العاملين المدنيين بالدولة الذي أقرته حكومة الانقلاب العسكري.

وندد النقابة، بإصرار وزارة التخطيط في حكومة الانقلاب على تطبيق القانون رغم العوار الدستوري الذي لحق به ورفض جميع قطاعات العاملين المدنين بالدولة له لم يلحق بهم من أضرار بسبب هذا القانون.

وأكدت النقابة، أن القانون سيؤدي إلى احتقان العلاقة بين موظفي الدولة والحكومة ولا علاقة لهذا القانون بعملية إصلاح الجهاز الإداري للدولة من قريب أو بعيد.

من جانبها، أعلنت النقابة العامة للعاملين بالنيابات والمحاكم بمحافظة الغربية تضامنها الكامل مع العاملين المدنيين، ورفضها للقانون الذي أصدرته حكومة العسكر، وأكد مشاركتها بوفد رمزي في الوقفة التي ستنظمها نقابة العاملين بالضرائب العقارية الاثنين القادم.

يذكر أن عمال وموظفي الضرائب والآثار، قد تظاهروا الأسبوع الماضي، أمام مقر نقابة الصحفيين وسط القاهرة، لإعلان رفضهم قانون الخدمة المدنية الذي أصدرته سلطات الانقلاب لإذلال العمال المصري وتدمير الحياة العمالية في مصر. 

Facebook Comments