بعد نحو شهر من استغاثة آلاف العمال المصريين العالقين في عدد من الدول العربية والأجنبية، والراغبين بالعودة إلى بلدهم خوفا من تفشي فيروس كورونا، خرجت حكومة الانقلاب تزعم أنه تم حل جميع مشاكل "العالقين"، فى كذب واضح.

حيث تستمر مأساة العالقين المصريين فى العديد من دول العالم، بعدما تخلت عنهم سلطات الانقلاب العسكري وتركتهم يتسولون العودة إلى بلادهم دون جدوى.

وأظهر مقطع فيديو لعدد من المصريين العالقين، أنه تم تركهم بلا إجراءات بميناء ضبا، بعد أن أرسلت حكومة الانقلاب باخرة تقل عددًا منهم أول أمس الثلاثاء.

مصريون منسيون في ضباء

"مضينا على الحجر الصحي وحطينا أغراضنا ودي أرقامنا وفي الآخر سابونا".. مصريون عالقون في ميناء ضباء السعودي يستغيثون من تركهم بسبب الخروج النهائي

Posted by ‎الجزيرة – مصر‎ on Wednesday, April 29, 2020

يقوم أحد المنسيين بشرح الأمر فيقول: "إحنا ضمن العالقين في ميناء ضبا آدي لنا دلوقتي منذ 35 يوم، جاه "اللانش" فعلا امبارح وطلع اللانش فعلا امبارح، بس إحنا الخروج النهائي بتاعنا انتهى، بس مش بإيدينا غصب عنا".

وأضاف متأثرا: "لما حجزنا التذكرة الأولى كان الخروج النهائي بتاعنا منتهاش، جه مدير الجوازات قلنا له، وعرضنا موقفنا عليه، قال الدولة سامحة لكم بــ3 شهور سماح".

https://www.facebook.com/watch/?ref=external&v=519201635411261

نرمى أنفسنا فى البحر

ويكمل حديثه: "بعد أن حجزوا أماكنهم، ووضعوا أغراضهم، ومضوا على موافقتهم على خضوعهم للحجر الصحي، لم يتم السماح لهم بالسفر مع العالقين الآخرين".

الشبان الثلاثة المقهورون تحدثوا أنه "لم يبق أمامهم أي حل سوى رمي أنفسهم في البحر، ليصلوا موتى إلى مصر، وكل ما يريدونه هو العودة إلى وطنهم، فما حدث لهم ليس بإرادتهم.

فشل انقلابي جديد

في شأن متصل، أظهر مقطع فيديو لأحد المصريين العالقين فى سلطنة عمان وهو يناشد مسئولي الانقلاب عودته .

ويتحدث المواطن الذى يشير إلى أنه طُلب منه دفع 30 ألف جنيه تكاليف العودة والإقامة الإلزامية بالحجر الصحي، حتى تتم إعادته لمصر قائلا: "ليه.. هو إحنا بنسرق؟".

كله تمام!

من جانبهم وفى محاولة لطمس الحقائق واستباقا لاتهامات إهمالهم، أصدر الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل بحكومة الانقلاب، بيانا يزعم فيه أنه يوجه قيادات هيئة موانئ البحر الأحمر برفع درجة الاستعداد واتخاذ التدابير اللازمة، بالتنسيق مع محافظة البحر الأحمر والحجر الصحي وكافة الجهات المعنية، لتسهيل عودة المصريين.

https://www.facebook.com/watch/?ref=external&v=562146507782502

وأعلنت وزارة النقل، في بيان لها، عن إعادة المواطنين المصريين العالقين في الخارج إلى مصر وتقديم كافة التسهيلات لهم، وعند عودتهم تم تسيير رحلة بحرية اليوم للعبارة "القاهرة" المملوكة لوزارة النقل المصرية من ميناء سفاجا، لنقل 150 مواطنا مصريا من ميناء ضبا السعودي، بعد توقف حركة الركاب بين الجانبين المصري والسعودي؛ نظرا للإجراءات الاحترازية التي يتبعها الجانبان للوقاية من انتشار فيروس كورونا.

 https://www.facebook.com/uosry20112/videos/2588979088088228/

في جنوب إفريقيا

وتتواصل أزمات العالقين المصريين فى دول العالم، حيث يعيش أكثر من 170 مصريا فى حيرة وترقب وخوف من تأخر حكومة الانقلاب فى إعادتهم، حيث أُنهيت إجراءات العودة فعليا لـ77 مصريا، كان من بينهم الزائرون في مهام عمل أو بغرض السياحة وعددهم 37 شخصًا، وكذلك عدد 40 من الطلاب الدارسين لعلوم الطيران، وتتراوح أعمارهم بين 18 و20 عامًا، والذين تقطعت بهم السُبل بعد تعليق دراستهم وفقا لحالة "الإغلاق الكامل" التي تم الإعلان عنها في "جنوب إفريقيا" نهاية مارس.

أزمة بالكويت 

وقبل ابتزازهم، كان العشرات من العمال المصريين العالقين في الكويت  قد أعلنوا الإضراب عن الطعام، واحتجاجهم على تجاهل السلطات المصرية لهم، واستمرار احتجازهم في مراكز الإيواء.

وأظهرت مقاطع الفيديو تكدس الطعام خارج الغرف المخصصة لإيواء المصريين، ومحاولة أحد الضباط تهدئتهم وإقناعهم بفك الإضراب.

وبعد عودتهم قبل أسابيع، أثار توقيفهم فى مطار القاهرة ردود أفعال متباينة، بعدما طالبت سلطات الانقلاب هؤلاء المصريين بدفع مبالغ “الحجر الصحي” لعزلهم، الأمر الذى تسبّب في استياء شديد بين العائدين لحضن الأم مصر.

وكشف العديد من المصريين العائدين من الكويت عن تفاصيل أزمتهم بمطار القاهرة، مشيرين إلى أنهم فوجئوا بأنهم مطالبون بالخضوع للحجر الصحي لمدة 14 يومًا في أحد فنادق مطار القاهرة الدولي على نفقتهم الشخصية.

وأكدوا أن سبب اعتراضهم على الحجر الصحي هو إجبارهم على دفع قيمة إقامتهم بالحجر؛ نظرا لأن قيمة الليلة في فندق المطار مبالغ فيها لهم، ولا يستطيعون تحمل هذه التكلفة.

وقال أحد المصريين المتضررين من تكلفة إقامتهم بالحجر الصحي، إن المسئولين ألزموهم بالإقامة في الحجر الصحي بأحد فنادق مطار القاهرة، وتبلغ قيمة الليلة 1850 جنيها دون وجبات، وإضافة وجبتين بـ650 جنيها، وثلاث وجبات إضافة 1050 جنيهًا، بإجمالي الليلة مع الوجبات الثلاث 2900 جنيه، ومطلوب منهم دفع 40600 جنيه في 14 يومًا إجمالي عدد أيام الحجر الصحي.

https://www.facebook.com/people/Mohammed-Fundy/100005904332804

المشاهير لم يسلموا

بدوره استنجد الفنان عمرو يسري، بمسئولى الانقلاب ليعيدوه من نيويورك إلى مصر، شاكيًا الإجراءات المتعنتة للحكومة بعد تعثر عودته مع مصريين تقطعت بهم السبل بسبب "حظر" كورونا.

وعبر بث مباشر على صفحته بموقع فيسبوك، دخل يسري في نوبة بكاء، وهو يعلن رغبته في العودة للبلاد قادما من الولايات المتحدة، بعد تعليق الطيران بسبب كورونا، شاكيا اشتراطات وتكاليف الحجر الصحي.

أنا عمرو يسري مواطن مصري و بحب وطني مصر و كنت بأستغيث بالمسئولين في مصر لحل مشكلتي ومشكله العالقين اللي زي.. و علي الارهابيين و حلفاؤهم و اعلامهم المشبوه و الممول من تركيا و قطر الامتناع عن استغلال مشكلتي أو التحدث باسمي للتشهير ببلدي و قيادتها..انا لم و لن أشكو بلدي أو قيادتها في يوم من الأيام..أنا كنت بأوجه نظر المسئولين ان في بعض العالقين محتاجين دعم و مساندة لظروف خارجة عن ارادتهم جميعا..و مصر و قيادتها لم و لن تتأخر عن مساندة و دعم أولادها في كل مكان..شكرا للسيد الرئيس الإنسان الذي رغم مشاغله يحاول مساعدة كل مصري يحتاج للعون و المساعدة..كل عام و مصر بخير و دايما بخير..تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر..

Posted by ‎عمرو يسرى كمان وكمان‎ on Saturday, April 18, 2020

Facebook Comments