كتب حسن الإسكندراني:

حمل المركز العربي الإفريقي للحريات وحقوق الإنسان، إدارة سجن برج العرب مسئولية مقتل الشاب كريم مدحت نتيجة الإهمال الطبي المتعمد.

وطالب المركز، فى بيان أصدره اليوم الخميس، نائب عام الانقلاب بالتحقيق في واقعة قتل الطالب كريم مدحت، ومحاسبة المتورطين في هذه الجريمة التي لا تسقط بالتقادم.

ويبلغ "كريم" 19 عامًا، وهو طالب بالفرقة الأولى بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، واستشهد عقب دخوله في غيبوبة منذ ما يزيد عن أسبوع نتيجة الإهمال الطبي المتعمد من إدارة سجن برج العرب، التي أصرت على استمرار حبسه رغم تدهور حالته الصحية بشكل ملحوظ.

يذكر أن أعراض المرض ظهرت على المعتقل الشهيد منذ فترة، التي تمثلت في الإغماء المتكرر وزرقة في الجسم ودوخة مستمرة، بعد سجن لمدة عامين في وضع صحي وبيئي في منتهى السوء، وعندما عرض على مستشفى السجن، كان يقرر في كل مرة أنها حالة غير خطيرة، إلى أن تدهورت حالته بشدة، فقام مستشفى السجن بتحويله إلى مستشفى خارجي، التي اكتشفت إصابته بورم في المخ.

يشار إلى أن الشاب كريم مدحت تم اتهامه في 3 قضايا، قضيتين عسكريتين وأخرى جنايات، وحكمت عليه بأحكام وصلت إلى 5 سنوات.

Facebook Comments