كتب-حسن الإسكندرانى
عرضت فضائية "الجزيرة" الإخبارية تقريرا مصورا عن الداعية السعودي المعتقل بسجون السعودية الدكتور سلمان العودة سردت فيه جزءا من تاريخه وكيف كان مؤثرا خلال الأعوام الماضية.

"العودة" يحمل الدكتوراه فى الشريعة الإسلامية من جامعة الإمام محمد بن سعود ،واعتقل 5 سنوات إبان غزو الكويت، دفعته للتكفير أكثر، ومن ثم خرج أكثر نضجا وكفاءة فى مواجهة الديكتاتوريات والتعاطف مع الشعوب والتى كان من بينها "ثورات الربيع العربى".

وبرغم اختياره الصمت فى الأزمة الخليجية الأخيرة والتى دفعت دولا عربية لحصار ومقاطعة دولة قطر، اعتقل مرة أخرى ضمن عدد من أبرز دعاة السعودية.
وتضامنا مع اعتقال العودة ورفاقه دشن نشطاء هاشتاج#إضراب_الشيخ_سلمان_العودة تضامنا مع الداعية السعودي المعتقل بسجون النظام منذ الأسبوع الماضي، والذي أعلن الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام حتى يطلق سراحه أو يعامل بمبررات شرعية للاعتقال.
واستنكر المغردون عبر الهاشتاج حملة الاعتقالات التي يقوم بها “ابن سلمان” ضد معارضيه، وخاصة من علماء الدين الذين جاء على رأسهم سلمان العودة وعوض القرني ومحمد موسى الشريف.

يشار إلى أن حملة اعتقالات بدأتها الأجهزة الأمنية السعودية، الأسبوع الماضي، بدأت بالداعية سلمان العودة بعد كتابته تغريدة دعا فيها الله أن يؤلف بين قلوب أمير قطر الشيخ تميم بن حمد وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بعد الاتصال الذي تم بوساطة أمريكية. وشملت الاعتقالات أساتذة جامعات، ومثقفين، وكتابا، واقتصاديين، ودعاة، ومحامين، وشعراء، وإعلاميين. فيما لم تعلن السعودية عن عدد المعتقلين ولا التهم الموجهة لهم حتى الآن.

 

Facebook Comments