Egyptian Muslim scholar Sheikh Yusuf al-Qaradawi addresses Muslims at Al-Azhar mosque during the weekly Friday prayer in Cairo on December 28, 2012. People demonstrated outside the Al-Azhar mosque in support of the Syrian people and against Syria's President Bashar al-Assad. AFP PHOTO/MAHMUD HAMS (Photo credit should read MAHMUD HAMS/AFP/Getty Images)

سخر، الداعية الاسلامي فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، من اتهام وزير خارجية الإمارات، لفضيلته بأنه يحرّض على العمليات الانتحارية.

وقد نشر العلامة "القرضاوي" تغريدة عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة "تويتر" جاء فيها: "ردا على "عبد الله بن زايد" أني أشجع العمليات الانتحارية: خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين".

واختتم "فضيلته" تغريدته بقوله: "نعوذ بالله من شر الشياطين إذا ما انحلت أصفادها".

كان، عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير خارجية الإمارات، قد ربط بين الأحداث التي ضربت السعودية مؤخرًا مع العمليات الجهادية، بتغريدة عبر حسابه على "تويتر" قال فيها: "هل تذكرون تحريم الشيخ الجليل ابن باز رحمه الله للعمليات الانتحارية، هل تذكرون مفتي الإخوان القرضاوي عندما حرض عليها".  

Facebook Comments