كتب – عبد الله سلامة:

 

سخر الدكتور يحيى القزاز، الأستاذ بجامعة حلوان والقيادي السابق بحملة تمرد، من تنظيم قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي مؤتمرًا للشباب في شرم الشيخ، معتبرًا المؤتمر محاولة لتجميل وجه "إرهابي" قتل واعتقل الآلاف من الشباب.

 

وكتب القزاز، عبر صفحته على "فيسبوك":"السيسي مزدوج الشخصية يتعامل مع الخارج بقناع السماحة ومع المصريين بوجه إرهابي.. مؤتمر الشباب العالمي في شرم الشيخ هو مسحوق تجميل لوجه إرهابي".

 

 

وأضاف القزاز: "رسالة إلى كل شاب حر من دولة حرة يحضر مؤتمر شباب السيسي أن يسأل السيسي كيف تحتفل لعمل حوار عالمي وكل شباب مصر الفاعل في السجون"، مشيرًا إلى أن "شباب العالم يحتفل ويرفه عن نفسه في شرم الشيخ بمصر على أنقاض عشرات الآلاف من الشباب المصري في السجون ويمنحون السيسي شهادة استقرار كاذبة".

 

‏وتساءل القزاز: "كيف يحتفل السيسي بشباب العالم في مصر ويخفي شباب مصر قسريًا ويسجنهم ويقتلهم؟ هل يمكن أن يصير الذئب عصفورًا يغرد؟!".

 

Facebook Comments