طالب المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين أحمد عاصم بالإفراج عن الكوادر والكفاءات الطبية التي لا يزال الانقلاب يعتقلها خلف أسوار السجون حتى يقوموا بدورهم الذي طالما قاموا به مرارا ويشهد على ذلك بعد الله أهل مصر الطيبون.

وقال أحمد عاصم في تصريح خاص للموقع الرسمي (إخوان أون لاين): "إن خلف أسوار السجون والمعتقلات كوادر وكفاءات تهتمتها الوحيدة حب وطنهم والبحث عن حريته فأفرجوا عنهم ليقوم بدورهم الذى طالما قاموا به مرارا ويشهد على ذلك بعد الله أهل مصر الطيبون".

من جانبه استنكر المتحدث الإعلامي حسن صالح إهمال الدعم اللازم للأطقم الطبية وقال: "في الوقت الذي يعاني فيه الوطن من جائحة كورونا وهو في مسيس الحاجة لجهود كل أبنائه للعبور من هذه الكارثة.. لا يزال الانقلاب يعتقل هذه الكوادر والكفاءات الطبية ويحرم الشعب من عطائهم الذي يشهد له الجميع وكل تهمتهم حب الوطن والمطالبة بحريته وكرامة أبنائه.. فلماذا لا يتم دعم الكوادر الطبية خط الدفاع الأول عن صحة المصريين؟!"

Facebook Comments