قضت محكمة جنايات القاهرة بالسجن المشدد 7 سنوات على حبيب العادلي وزير الداخلية بعهد المخلوع مبارك وآخرين في قضية الاستيلاء على أموال وزارة الداخلية.

 

واستمر انعقاد جلسات المحاكمة على مدار 15 جلسة، اختتمت بجلسة اليوم المحددة للنطق بالحكم، وهي الجلسة رقم 16 من عمر جلسات المحاكمة، والتي استمعت فيها المحكمة إلى مرافعات الدفاع والنيابة العامة، وشهود الإثبات والنفي.

 

وكان قاضي التحقيق في القضية أحال المتهمين إلى المحاكمة على خلفية اتهامهم بالاستيلاء على نحو 3 مليارات جنيه من أموال ميزانية وزارة الداخلية، خلال الفترة من عام 2000 وحتى عام 2011، من خلال تزوير مستندات رسمية وصرف بدلات تحت مسميات وهمية، في القضية الشهيرة إعلاميا باسم "قضية الفساد الكبرى بوزارة الداخلية".

 

كما أجلت محكمة جنايات القاهرة الدائرة ٢٨ جنوب القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة برئاسة المستشار حسن فريد نظر القضية رقم ١٣٠٠ لسنة ٢٠١٥ كلي شمال القاهرة المعروفه إعلاميا بقضية ب "اغتيال هشام بركات نائب عام الانقلاب  " لجلسة ١٨ إبريل لتعذر حضور المعتقلين.

 

وتضم القضية الهزلية  67 من مناهضى الانقلاب من عدة محافظات تعرضوا للاعتقال التعسفى والاختفاء القسرى لمدده متفاوتة تعرضوا خلالها لعمليات تعذيب ممنهج وفقا لأقوالهم أمام المحكمة وما وثقته العديد من المنظمات الحقوقية .

 

Facebook Comments