تضمنت النشرة الحقوقية صباح اليوم الاثنين عدة قصص مأساوية، منها الاختفاء القسري بحق المهندس أحمد الطنانى بعد أكثر من 3 سنوات فى السجون، والطالب كلية الهنسة بالشرقية حسانين شوقى لليوم 19، وإخلاء سبيل محمد القصاص والمصور الصحفى أحمد الطوخى والعفو الدولية تطلق حملة للإفراج عن الباحث العمرانى إبراهيم عز الدين.

اعتقال 3 بكفر الشيخ استمرارا للقمع والتنكيل

واصلت قوات الانقلاب بكفر الشيخ حملات الاعتقال التعسفي وشنت حملة مداهمات في الساعات الأولى من صباح اليوم استهدفت بيوت المواطنين بدسوق، ما أسفر عن اعتقال 3 مواطنين بينهم الشيخ أحمد حسن والدكتور حمدي غنيم، يضاف إليهم المواطن نادر مقلد. وكانت عصابة العسكر قد اعتقلت السبت الماضي مواطنين دون سند من القانون بشكل تعسفي من أبناء مركز بلطيم وتم اقتيادهما لجهة غير معلومة وهما: عبدالستار الغبور، أحمد أبوالفتوح البطاط.

إخفاء حسانين شوقى الطالب بكلية الهندسة بالزقازيق لليوم 19  

كشفت أسرة الشاب حسانين أحمد شوقي سعيد، الطالب بكلية الهندسة عن إخفاء سلطات الانقلاب بمحافظة الشرقية لمكان احتجاز نجلهم منذ اعتقاله تعسفيا عند خروجه من صلاة المغرب بقرية بنايوس التابعة لمركز الزقازيق يوم 20 نوفمبر 2019. وأكدت عدم التوصل لمكان احتجازه وأسبابه منذ ذلك التاريخ رغم تحرير بلاغات وتلغرافات لعدة جهات تابعة لحكومة الانقلاب دون اى تعاطٍ معهم، ما يزيد من مخاوفهم على سلامة نجلهم. وحملت أسرة الطالب وزير داخلية الانقلاب ومدير أمن الشرقية مسئولية سلامته، وناشدت كل من يهمه الأمر بالتحرك على جميع الأصعدة لرفع الظلم الواقع عليه وسرعة الإفراج عنه

إخفاء المهندس أحمد الطنانى بعد أكثر من 3 سنوات اعتقال

أطلقت أسرة المهندس أحمد حسين الطنانى  من أبناء شبين القناطر محافظة القليوبية نداء استغاثة لكل من يهمه الأمر بالتدخل لرفع الظلم الواقع على زوجه والذي تم إخفاؤه قسريا بعد أن قضى أكثر من 3 سنوات في سجون الانقلاب. وقالت الأسرة إن الضحية الذي يعمل مديرا بأحد مصانع توشيبا ومتزوج وله ٤ أولاد تم اعتقاله منذ 3سنوات و4 شهور، ولفقت له اتهامات فى قضية هزلية تعرف إعلاميا بـ”المناخ التشاؤمي”، وحصل على قرار بإخلاء سبيله يوم 30 أكتوبر الماضي ومنذ ذلك الحين وبعد أن تم ترحيله إلى أحد مراكز الشرطة التابعة لمحافظته تمهيدا لإخلاء سبيله تم إخفاؤه قسريا ولا يعلم مكان احتجازه حتى الآن. وأضافت أنه تم تحرير بلاغات وتلغرافات للجهات المعنية بحكومة الانقلاب دون أي تعاطٍ  معهم وسط تزايد مخاوفهم بتلفيق اتهامات ومزاعم جديدة، كما حدث فى حالات مماثلة ليستمر مسلسل الانتهاكات المتواصل ضده منذ أكثر من 3 سنوات. وتطالب أسرته بالكشف عن مكان احتجازه وسرعة الإفراج عنه ليعود إلى أطفاله الربع الذين حرموا منه ورعايته فضلا عن زوجته المريضة والتي هي في أشد الحاجة من يساندها في رعاية أطفالهم

 

إخلاء سبيل محمد القصاص والمصور الصحفي أحمد الطوخى

وبعد 22 شهرا من الاعتقال الجائر فى ظروف تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان أصدرت نيابة الانقلاب العليا قرارا بإخلاء سبيل “محمد القصاص”، نائب رئيس حزب مصر القوية، بضمان محل إقامته. كانت عصابة العسكر قد اعتقلت محمد القصاص ليلية الخميس 8 فبراير 2018 ولفقت له اتهامات تزعم بالانضمام لجماعة إرهابية مع الترويج لأغراضها، ونشر أخبار كاذبة وإساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي على ذمة القضية الهزلية ٩٧٧ لسنة ٢٠١٨ حصر أمن دولة. كما قررت النيابة ذاتها إخلاء سبيل المصور الصحفي أحمد الطوخى، الذي يقبع فى سجون الانقلاب منذ نحو سنتين بعد  اعتقاله  يوم 23 ديسمبر 2017 بعد اقتحام منزله وتلفيق اتهامات ومزاعم لا صلة له بها ومنذ ذلك التاريخ ويتم تجديد حبسه.

حملة للمطالبة بالإفراج عن الباحث العمراني إبراهيم عز الدين

إلى ذلك أطلقت منظمة العفو الدولية، حملة للمطالبة بالإفراج عن الباحث العمراني إبراهيم عز الدين، بعد إدراجه متهما على ذمة إحدى قضايا أمن الانقلاب العليا، وذلك بعد تعرضه للاختفاء لنحو 167 يوما قبل الظهور.

وقالت العفو الدولية في حملتها، إن ما حدث لإبراهيم “جزء من أبشع حملة قمع لحرية التعبير في تاريخ مصر الحديث”، وأشارت المنظمة إلى “ظهور إبراهيم ضعيفا وفاقدا للوزن أمام المحقق”. واعتقلت قوات أمن بزي مدني، الباحث والمهندس إبراهيم عز الدين، فجر 12 يونيو الماضي، وظل مختفيا حتى ظهوره في نيابة أمن الانقلاب عصر 26 نوفمبر المنصرم. كانت المفوضية المصرية للحقوق والحريات التي ينتمي إليها إبراهيم ويعمل فيها باحثا بملف الحق في السكن قد قالت فى بيان صادر عنها : إن إبراهيم تعرض لأبشع أنواع التعذيب والانتهاكات خلال فترة الاختفاء.

 

 

تجديد حبس الناشطة الحقوقية إسراء عبدالفتاح ومقطع فيديو لزوجة الناشط شادي الغزالي حرب تكشف فيه الانتهاكات الجسيمة التي يتعرض لها في زنزانة انفرادية دون محاكمة..

 

 

Facebook Comments