ينظر قضاء الانقلاب اليوم الاثنين، عبر محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار شعبان الشامي، نظر جلسات محاكمة الرئيس الشرعي المنتخب محمد مرسي، و35 من قيادات جماعة الإخوان، في مقدمتهم فضيلة الأستاذ الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في القضية الملفقة التي عنونها الانقلابيون تحت مسمى "التخابر".

وقد جاء قرار التأجيل بجلسة 17 مايو الماضي لبدء الاستماع إلى أقوال الشهود الواردة أسماؤهم في قائمة أدلة الثبوت، وعددهم 3 شهود يتقدمهم اللواء محمود وجدي وزير الداخلية الأسبق.. مع استمرار قرار المحكمة بسرية الجلسات وحظر النشر حول وقائعها في كافة وسائل الإعلام.

وصرحت المحكمة للدكتور عصام العريان بإجراء عملية جراحية في فقرات الظهر، على نفقته الخاصة بمستشفى المنيل التخصصي، مع وضعه تحت الحراسة الأمنية المشددة.. وكذا توقيع الكشف الطبي على المعتقل أيمن سيد أحمد وبتحويله لأطباء في تخصصات أمراض المناعة والدم والأمراض الصدرية، وإيفاد المحكمة بنتيجة الكشف الطبي.

Facebook Comments