تستمر وقفات "الأطباء" ضد بلطجة داخلية الانقلاب اليوم، وتنظم النقابة العامة  والنقابات الفرعية بالمحافظات، وقفات احتجاجية تحت شعار "وقفات الكرامة"، صباح اليوم السبت.

 

تأتي الوقفات تنفيذًا لقرارات الجمعية العمومية الطارئة، واحتجاجًا على عدم محاسبة أمناء شرطة الانقلاب المعتدين على أطباء مستشفى المطرية التعليمي، وعدم تأمين المستشفيات بصورة فعالة. 

 

ودعت نقابة الأطباء، جميع أعضائها للمشاركة في الفعالية لمدة ساعة واحدة، مع مراعاة عدم تعطيل العمل، مطالبة بعدم رفع أي شعار أو هتاف سياسي للحفاظ على التوجه المهني ووحدة صف الأطباء خلف مطالبهم. 

 

وحددت مجموعة من الشعارات، أبرزها: "المطالبة بمستشفيات آمنة يعمل فيها الفريق الطبي بكرامة ويعالج فيها المريض بأمان، والمطالبة بسرعة محاسبة المعتدين، وسن تشريع لتغليظ عقوبة الاعتداء على المستشفيات، والعدل وتطبيق القانون على الجميع هو أساس الاستقرار والتقدم، وأن لا أحد فوق القانون". 

 

وكانت النقابة العامة للأطباء، قد خاطبت كافة النقابات الفرعية، لتنظيم الوقفات الاحتجاجية بجميع المستشفيات، بعدما أخطرت مجدي عبد الغفار، كبير بلطجية وزارة الداخلية في حكومة الانقلاب. 

 

يذكر أن الجمعية العمومية الطارئة لنقابة الأطباء، قد وافقت بالإجماع على الامتناع عن تقديم الخدمة الطبية مدفوعة الأجر بالمستشفيات بدءًا من السبت المقبل 27 فبراير، وتقديم كل الخدمات على تذكرة الاستقبال مجانًا.

 

Facebook Comments