ما زالت الحشود تتجه لنقابة الصحفيين، اليوم الجمعة، للتظاهر في جمعة الأأرض ضد بيع سلطات الانقلاب لجزيرتي تيران وصنافير.

وتشهد النقابة توافد آلاف المتظاهرين للوقوف على سالم النقابة، في الوقت الذي تتجه قوات أمن الانقلاب لفض التظاهرة، التي وجدوا أنها أصبحت حاشدة وتمثل خطرا بعد اتجاه المتظاهرين إليها بالآلاف.

وردد المتظاهرون هتافات ضد سلطات الانقلاب، كما طالبوا بكسر الانقلاب العسكري الذي باع أراضي الدولة للمستثمرين دون رادع له، حتى وصل الأمر لبيع الأرض علانية للسعودية مقابل حفنة دولارات.

وشهدت التظاهرة تفاعلا كبيرا من الأهالى ومشاركة واسعة، مؤكدين تواصل النضال والثورة لإنقاذ البلاد من عبث السيسى وعصابته والعودة للمسار الديمقراطى والانتصار للحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية.

وأكد المشاركون أن تظاهراتهم اليوم هى انطلاقة جديدة للثوار فى مشهد يجسد وحدتهم لإنقاذ البلاد، داعين جموع الأحرار والشعب المصرى للانتفاض واللحمة فى وجه الاستبداد والظلم، وإعدام قادة العسكر وعصابته، والقصاص من القتلة والذين أجرموا في حق البلاد والثوار.

 

http://bambuser.com/v/6212350

http://bambuser.com/v/6212389

Your browser does not support iframes.

Facebook Comments