جميل نظمي

أظهرت نتائج استطلاع رأي أجراه المركز المصري لبحوث الرأى العام «بصيرة» للمرحلة الثانية لانتخابات برلمان الدم، التى أجريت يومى 22 و23 نوفمبر 2015، انخفاض مشاركة الشباب فى المرحلة الثانية عنها فى المرحلة الأولى.

وأشار الاستطلاع إلى أن الشباب فى العمر 18-30 سنة شاركوا فى المرحلة الثانية بنسبة لم تتجاوز الـ21%، مقارنة بـ37% بالمرحلة الأولى، وهو ما يشير إلى مشاركة ضعيفة من الشباب فى الانتخابات البرلمانية، كما اتضح أن نصف الناخبين الذين صوتوا فى المرحلة الثانية هم فى الفئة العمرية 50 فأكثر، و46% فى الفئة العمرية 31-50 سنة.

وتشير بيانات التعليم الخاصة بالناخبين، إلى أن النسبة الأعلى للحاصلين على تعليم أقل من متوسط بنسبة 38%، و37% من الحاصلين على تعليم متوسط أو فوق متوسط.

وفيما يتعلق بالمستوى الاقتصادى للمشاركين، فإن 42% منهم من ذوى أدنى مستوى اقتصادى، و32% من ذوى المستوى الاقتصادى المتوسط، و26% من ذوى المستوى الاقتصادى المرتفع، ورصد "بصيرة" اختفاء الطابور الانتخابي.

يذكر أن حجم العينة بلغت 7200 ناخب، موزعة على 94 مقرًّا انتخابيًّا بمحافظات دائرة القاهرة وجنوب ووسط الدلتا ودائرة شرق الدلتا، وتم استبعاد محافظات الحدود.

Facebook Comments