كتب – هيثم العابد

 

لم يكد الشارع المصري الغاضب يتجاوز جريمة قتل مواطن وإصابة اثنين آخرين برصاص أمين شرطة بالرحاب بسبب الخلاف على كوب شاي، حتى اصطدم اليوم بمواصلة "جمهورية حاتم" جرائمه بحق الشعب وإهدار دماء المصريين بعد إطلاق أمين شرطة النار على سائق بمنطقة حدائق القبة.


وفضحت الحادثة أكاذيب السيسي لتسكين المواطنين بعد اجتماعه الهزلي مع وزير الداخلية مجدي عبدالغفار، فيما أمرت نيابة حدائق القبةبحجز أمين شرطة لحين ورود تحريات الأمن العام، حول اتهامه بإصابة سائق "توك توك" بطلق ميري في مشاجرة نشبت بينهما.


تفاصيل الواقعة بدأت بتلقي قسم شرطة حدائق القبة بلاغا بنشوب مشاجرة بين أمين شرطة وسائق توك توك، وانتقل رجال المباحث لمكان الحادث، وتبين أن المجني عليه مصاب بطلق ناري في قدمه، بعد أن أطلق أمين شرطة النار عليه؛ بسبب نشوب مشاجرة بينهما؛ لعدم وجود لوحات معدنية على التوك توك.

 

وتأتي الواقعة بعد ساعات من إطلاق أمين شرطة بمدينة الرحاب النار على مواطن بسبب الخلاف على ثمن كوب شاي أرداه قتيلا فى الحال، قبل أن يصيب اثنين آخرين، فى حصاد متواصل لجرائم الأمناء والتى تمر دون عقاب بعد ضمانة السيسي لأذرعه الأمنية بالإفلات من المحاسبة.

Facebook Comments