كتب حسن الإسكندراني:

أخلت سلطات الانقلاب، صباح اليوم الثلاثاء، سبيل عضو مجلس الشعب السابق عصام مختار، بعد حصوله على حكم بالبراء في القضية الهزلية المعروفة إعلاميًا بغرفة عمليات رابعة العدوية.

وخرج "مختار" من السجن بعد نحو 4 سنوات من الاعتقال الظالم الذي تعرض له بعد الانقلاب العسكري على الشرعية.

كانت محكمة جنايات القاهرة، قضت مؤخرا بالسجن المؤبد للدكتور محمد بديع المرشد العام للإخوان المسلمين و2 آخرين، والسجن المشدد 5 سنوات لـ15 بينهم الدكتور صلاح سلطان، وبراءة 21 آخرين.

يذكر أن داخلية الانقلاب، قد اعتقلت نائب الشعب عصام مختار من محافظة القاهرة، فى 2013/8/17، ولفقت له عدة تهم هزلية أكدت المحكمة أنها باطلة.

Facebook Comments