كتب حسن الإسكندراني:

قرر مستشفى "التضامن" -التابع لهيئة التأمين الصحي بمحافظة بورسعيد- بدء تطبيق قرار الإدارة برفض قبول أي حالات (عناية مركزة وباطنة).

وحصلت بوابة الحرية والعدالة، على القرار الذى كتب عليه: "بناء على تعليمات مدير المستشفى، ومدير الفرع، وقف دخول حالات العناية المركزة، وحالات الباطنة بالمستشفى لعدم وجود أطباء مقيمين ابتداء من 1/12/2016 حتى إشعار آخر".

ويعيش ملايين المصريين، تحت وطأة التجاهل التام لعلاجهم فى ظل نقص الأدوية الهامة والأطباء الذين هم العمود الفقرى للقطاع الصحى بمصر والتمريض، خاصة فى المستشفيات الحكومية والمستشفيات التابعة للتأمين الصحي.

Facebook Comments