كتب– عبد الله سلامة
واصل الانقلابي مصطفى بكري، أحد الأذرع الإعلامية والبرلمانية للانقلاب، تطبيله لنظام العسكر، زاعمًا أن السيسي هو الشخص الوحيد في مصر الذي يفكر في مصلحة البلد!.

وقال بكري، في تصريحات إعلامية: "لا يوجد أحد يفكر في مستقبل الدولة، والجميع يفكر في شأنه فقط"، مضيفا: "عندنا واحد بس بيفكر وهو عبد الفتاح السيسي". وتابع بكري قائلا: "مصر الآن مستهدفة، وتمر بمرحلة صعبة، ويجب أن يكون بجانب السيسي نخبة من المتعلمين والمثقفين".

ويُعد "بكري" من مطبلاتية كافة العصور، حيث كان يُمجّد في المخلوع مبارك ونجله جمال، وسُمح له خلال حكم مبارك بإنشاء صحيفة "الأسبوع"، كما كان يحاول التقرب لجماعة الإخوان والرئيس محمد مرسي بعد ثورة يناير، ثم سرعان ما انتقل إلى حظيرة العسكر مرة أخرى بعد الانقلاب العسكري، من خلال التطاول على الإخوان وثورة يناير ورموزها.

Facebook Comments