أجّلت محكمة جنايات الانقلاب بالقاهرة، اليوم الخميس، نظر إعادة محاكمة ضابطي الأمن الوطنى المتهمين بتعذيب المحامى كريم حمدى بقسم شرطة المطرية حتى الموت؛ بسبب إجازة رأس السنة الهجرية.

كانت محكمة النقض قد قررت إلغاء حكم سجن ضابطى الأمن الوطنى، 5 سنوات فى قضية تعذيب ومصرع المحامى كريم حمدى بقسم شرطة المطرية، وإعادة محاكمتهما أمام دائرة أخرى بمحكمة الجنايات.

وقضت محكمة جنايات القاهرة بمعاقبة كل من: "عمر محمود عمر، ومحمد الأنور محمدين"، ضابطى الأمن الوطنى، بالسجن المشدد 5 سنوات عما أُسند إليهما، وإحالة الدعوى المدنية إلى المحكمة المختصة، فى اتهامهما بالاعتداء على المحامى كريم حمدى بالضرب، وتعذيبه على نحو أدى إلى وفاته داخل قسم شرطة المطرية.

Facebook Comments